ما هو البتكوين؟ الدليل الشامل للمبتدئين





البتكوين هو عملة انتشرت بشكل كبير وأصبح لها العديد من المستخدمين في عالم الإنترنت الرقمي، وفي هذا التقرير نخبركم عن ما هو البيتكوين وكيف يعمل وما عقوبته في بعض الدول.

ما هو البتكوين

بدأ Bitcoin في عام 2009 من قبل شخص أطلق على نفسه اسم Satoshi Nakumato، وتم إطلاقه رسميًا لاستخدامه في المدفوعات بعيدًا عن إشراف الحكومة والضرائب وأشياء أخرى.

في عام 2010، كان سعر البيتكوين الواحد 0.003 سنت، قبل أن يقفز في أكتوبر 2017 ليصل إلى 4200 دولار أمريكي.

كيف يعمل البيتكوين

بعد أن تكلمنا عن ما هو البتكوين تعمل Bitcoin كوسيلة للدفع وهي شديدة التقلب، ويحتاج البائعون إلى مراجعة أسعارهم باستمرار للتعامل مع الحركات المختلفة.

تعمل Bitcoin في الاستثمار مثل الذهب والمعادن الأخرى باهظة الثمن، وليس كعملة عادية، وتتجاوز عملة البيتكوين، لأنها لا تؤثر على الاقتصاد أو السياسة.

ما هو البتكوين وما عقوبته

وبعد أن تحدثنا عن ما هو البتكوين وفيما يتعلق بغرامة عملة البيتكوين في مصر، في عام 2020، ووفقًا لقانون البنك المركزي المصري رقم 194، فإن عقوبة السجن أو غرامة لا تقل عن مليون جنيه ولا تزيد على 10 ملايين جنيه ، أو بإحدى هاتين العقوبتين.

عقوبتان على كل من يخالف أيا من أحكام المادة 206 من قانون البنك المركزي والنظام المصرفي.

وصفنا القانون بأنه في حالة رجوع أحكام المادة 206 من القانون يعاقب بالحبس والغرامة معًا.

حجم المخاطر التي تفسر أسباب حظر البيتكوين

لم يتم إصدارها من قبل أي بنك مركزي، على الرغم من أنها أول معاملة رقمية في العالم.

لا يخضع لأي رقابة ولا توجد سلطة للسيطرة عليه.

هناك مضاربات عالمية غير منضبطة عليها تتسبب في تقلب أسعارها.

يمكن أن تفقد قيمتها فجأة في أي وقت.

كم سعر البيتكوين

بعد أن أوضحنا ماهو البتكوين في مصر، لا بد من القول إنها إحدى العملات الرقمية المتغيرة، ومن الممكن أن ينخفض ​​سعرها أو يرتفع من لحظة إلى أخرى.

في الوقت الحالي نحن الآن، يبلغ سعر البيتكوين الواحد حوالي 540.056.84 جنيهًا مصريًا، وهذا يشير إلى انخفاض سعره مقارنة بالأوقات السابقة، وحدث ذلك نتيجة القيود التي تفرضها بعض الحكومات والمؤسسات المالية في العالم، وهي رغبتهم في السيطرة عليه حتى لا يؤثر على النظام المالي القائم في العالم.

 

هل البيتكوين حلال أم حرام

في ظل الحديث عن ما هو البتكوين يوجد سؤال متداول علينا أن نضع جوابًا له وهو هل البيتكوين حرام أم حلال؟

لا توجد حتي الآن فتوي رسمية حول ما إذا كان يجب علي المسلمين الاستثمار في بيتكوين، ومع ذلك، قدم العديد من العلماء المسلمين تفسيرهم لمبادئ الشريعة الإسلامية في أمور مماثلة، وكيفية قياسها وتطبيقها علي البيتكوين، حيث أدت التفاسير العلمية إلي حقيقة أن معظم استخدامات البيتكوين، يجب أن يتم ذلك من خلال مصادر مشروعة، وما إلي ذلك، حيث أن الغش والخداع من أجل الحصول علي البيتكوين محظور بموجب الشريعة الإسلامية.

 

قال أحد المستشاريين، أن جميع عملات المضاربة تشهد تغيرا في أسعارها وفقا لقوي العرض والطلب، فهذه العملات مقبولة في الشريعة وبالتالي، تلقت بيتكوين نفس القبول أيضا.

أما بالنسبة لاستخدام البيتكوين في عمليات غير قانونية، فهذا لا يجعل البيتكوين ممنوعا لأن إساءة الاستخدام من قبل المستثمرين تقع علي عاتق كل فرد علي مسؤوليته الفردية فقط.

 

وإلي هنا نكون قد انتهينا من مقال اليوم بعنوان ما هو البتكوين وقد تناولنا في هذا المقال كيف يعمل البتكوين وهل له خطورة في التعاملات المصرية وحكمه الشرعي من حيث كونه حلال أم حرام.

 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -